Nov 22, 2019 08:11
أسباب تدفعك إلى زراعة الشعر
يعد الصلع وفقدان الشعر من المشاكل الكبيرة التي تواجه كل من الرجال والنساء، فمن المعروف أن الشعر الكثيف دليل الصحة البدنية السليمة إضافة للصحة الجنسية، ومؤخراً بات الشعر الكثيف والذقن الطويلة المسرحة من علامات الرجولة لدى الشباب واكسسوارهم الوحيد، بينما الشعر الطويل والكثيف للنساء يزيد من أنوثتهن وجاذبيتهن.

فيما يلي مجموعة أسباب من شأ،ها أن تدفعك للقيام بعملية زراعة الشعر:

 

الصلع يظهرك أكبر من عمرك
إن أكثر ما يثير قلق الشباب هو شعورهم بأنهم يبدون أكبر من أعمارهم الحقيقية نتيجة تساقط الشعر، والشيخوخة هو شبح لا يرغب أحد منا في أن يطارده،  لذا يلجأ معظم الشباب لعمليات زراعة الشعر كحل جذري ونهائي لمشكلة تساقط الشعر.

 

 

الثقة بالنفس وجلب الفرص الوظيفية

للصلع تأثيرات نفسية على المراهقين وقد توصل للقلق والإحباط والإكتئاب وتقلل من ثقة الشخص بنفسه، إن استعادة ثقة الشخص بنفسه هي أولى مراحل شق طريقه الوظيفي الذي يريده، وبحسب الدراسات فإن مظهر الشخص له تأثير كبير على شخصيته، فكلما زاد رضا الشخص عن شكله زادت ثقته بنفسه.


الجاذبية

في الزمن الحالي بات الجمال معيار لا يمكن المساومة عليه، ففي عصر العولمة والتكنولوجيا والسوشيال الميديا بات للشخص مئات الصور على منصات السوشيال ميديا، وأصبح بإمكان الجميع الدخول على البومات صوره وإضافة التعليقات عليها، والظهور عليها بشكل مثالي بات مطلب الجميع دون استثناء.
 

الحصول على تسريحة عصرية

لطالما أنفق الشباب وقتاً طويلاً أمام المرآة لمحاولة إيجاد تسريحة تساعد على إخفاء مساحات الصلع الموجودة في الرأس، وجرب عشرات المستحضرات والبخاخات التي تعنى بتغطية مساحات الصلع بشكل مؤقت، حتى أتت زراعة الشعر لتغير كل شيء وتقدم لكل شخص التسريحة التي يرغب بها.


حل دائم وليس مؤقت

إن الشعر المزروع هو شعر مقتطف من المنطقة المانحة، وهي منطقة تقاوم الهرمونات التي تسبب أنماط الصلع الموجودة، لذا فهذا الشعر لا يسقط ويعطي نتائج دائمة، عكس باقي العلاجات التي تعالج الصلع وتساقط الشعر بشكل مؤقت ويتوقف تأثيرها حال التوقف عن استخدامها.

 

تكاليف ضمن المتناول

بعد انتشار تكنولوجيا زراعة الشعر والمنافسة بين وجهات السياحة الطبية، باتت تكاليف زراعة الشعر منخفضة وضمن المتناول دون أن تتأثر جودة الخدمة المقدمة.